الدين المسيحي

رسالة يوحنا الاولى – تفسيرها ونبذه عن يوحنا

تفسير رسالة يوحنا الاولى

مقدمة

تفسير رسالة يوحنا الاولى سيكون هو محور حديثنا اليوم في هذا الموضوع، تفسير رسالة يوحنا الاولى سيكون مبسطًا وسهلا ومختصرًا. سنقدم مدخل مبسط لفهم مضمون رسالة يوحنا الاولى، ومن ثم يمكنك فهمها عند قرائتها كاملة.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – كاتب الرسالة

تفسير رسالة يوحنا الاولى

كاتب الرسالة هو الرسول يوحنا الحبيب، ولقب بالحبيب لآنه يلقب برسول المحبة. لأنه تكلم كثيرًا عن وصية المحبة التي أوصى بها يسوع المسيح -عليه السلام- تلاميذه وأتباعه.

الرسول يوحنا كتب 5 كتب أو أسفار في العهد الجديد، وهم إنجيل يوحنا، وثلاث رسائل هم رسالة يوحنا الاولي، ورسالة يوحنا الثانية، ورسالة يوحنا الثالثة. وكتب أيضا أخر سفر في العهد الجديد وهو سفر أو كتاب الرؤيا. وكل هذه الكتب أوحي بها الروح القدس للرسول يوحنا بحسب إيمان المسيحيين.

الرسول يوحنا هو من رسل يسوع المسيح وعاش معه في أيام تجسده طوال سنوات خدمة المسيح طوال ثلاث سنوات وأربعة أشهر.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – لمن كُتبت؟

هذه الرسالة لم تكتب لكنيسة محددة بعينها، حيث يتم تعريفها مع رسالتي الرسول يعقوب ورسالة يهوذا، بالرسائل الجامعة.

إقرأ أيضا:ما هو العهد القديم؟ ولماذا سمي بذلك؟

هذه الرسالة مكتوبة لجموع المسيحيين، وغالبا كانت موجهة لكل الكنائس في منقطة آسيا الصغري التي كان يخدم بها الرسول يوحنا قبل نفيه لجزيرة بطمس.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – متى كُتبت؟

يوحنا الرسول هو آخر من عاش من الرسل، وقد كتب هذه الرسالة في عام 90 ميلادية. وكتب سفر الرؤيا عام 96 م.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – الهدف من الرسالة

كتبت هذه الرسالة للرد علي بعض الضلالات والبدع التي إنتشرت وقتها، ومن هذه الضلالات الاتي:

بدعة العِلم المسيحي أو Christian Science

يقول أصحاب هذه الضلالة أن المسيحية بدأت كبذرة، ثم بدأ الإعلان بالتدريج إلي أن إكتمل كل شيئ. لكن كتب الرسول يوحنا هذه الرسالة ليرد علي هذه الضلالة. مؤكدًا أن التعليم المسيحي الذي قدمه يسوع المسيح -عليه السلام- هو كاملاً من البداية لم يحدث به لا زيادة أو نقصان.

فبدأ رسالته قائلاً: اَلَّذِي كَانَ مِنَ الْبَدْءِ (1يو1:1). ويقول أيضًا قول أيضاً: أَيُّهَا الإِخْوَةُ، لَسْتُ أَكْتُبُ إِلَيْكُمْ وَصِيَّةً جَدِيدَةً، بَلْ وَصِيَّةً قَدِيمَةً كَانَتْ عِنْدَكُمْ مِنَ الْبَدْءِ. الْوَصِيَّةُ الْقَدِيمَةُ هِيَ الْكَلِمَةُ الَّتِي سَمِعْتُمُوهَا مِنَ الْبَدْءِ (1يو7:2).

إقرأ أيضا:ما هو العهد القديم؟ ولماذا سمي بذلك؟

بدعة إنكار ناسوت المسيح – المظهرية او الدوسوتية

نادى أصحاب هذا الفكر وقالوا أن يسوع المسيح – عليه السلام- هو أحد تجليات الله ولكن بدون أن يتخذ جسد، أي أنه كان روحًا بلا جسد. وهذا الفكر كان يعرف بالفكر الأفلاطوني حيث الروح هي فقط ما تهم. أما الجسد فهو سجن يتمنى الإنسان التحرر منه، ويدعون لمعاداة الجسد.

لكن أكد الرسول يوحنا أن يسوع المسيح -عليه السلام- هو الله وقد تجلى في صورة جسد يسوع المسيح.

وأكد الرسول يوحنا أنهم رأوه بعيونهم ولمسوه. ذكر الرسول يوحنا قائلاً: الَّذِي رَأَيْنَاهُ وَسَمِعْنَاهُ نُخْبِرُكُمْ بِهِ، لِكَيْ يَكُونَ لَكُمْ أَيْضاً شَرِكَةٌ مَعَنَا (1يو3:1).

وعلي حسب إيمان المسيحيين، فإن يسوع المسيح هو الله متجليًا في صورة بشر. موضحين أن الله قد تجلي من قبل في صورة النار في عُليقة موسى -عليه السلام- علي حد قولهم. ويواصل رجال الدين المسيحي تفسيرهم قائلين أن معنى كلمة “إبن الله” لا تعني البنوة الجسدية الحرفية، لكن يعني أنه يحمل صفات وفكر الله. كما يُقال مجازًا : إبن النيل، أو إبن البلد وغيرها من التعبيرات علي حد تفسيرهم.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – الآية المحورية في الرسالة

كَتَبْتُ هَذَا إِلَيْكُمْ أَنْتُمُ الْمُؤْمِنِينَ بِاسْمِ ابْنِ اللهِ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لَكُمْ حَيَاةً أَبَدِيَّةً، وَلِكَيْ تُؤْمِنُوا بِاسْمِ ابْنِ اللهِ ( رسالة يوحنا الاولى الفصل الخامس والآية 13 )

إقرأ أيضا:ما هو العهد القديم؟ ولماذا سمي بذلك؟

تفسير رسالة يوحنا الاولى – الكلمات المفتاحية بالرسالة

  • ذُكرت كلمة محبة ومشتقاتها 50 مرة.
  • كلمة نعرف ومشتقاتها 35 مرة.
  • عبارة بهذا نعرف 9 مرات.
  • كلمة يُثبت ومشتقاتها 18 مرة.
  • كلمة الحق ومشتقاته 14 مرة.
  • كلمة الحياة ومشتقاتها 12 مرة.
  • كلمة العالم 23 مرة
  • كلمة النور 6 مرات.

تفسير رسالة يوحنا الاولى – تقسيم الرسالة

المقدمة 

(الفصل الآول من الآية الأولى إلى الآية الرابعة).

مميزات للمؤمنين أولاد الله الذين هم في علاقة روحية مع الله الذي هو نور. (5:1 – 29:2)

( الفصل الأول من الآية 5 لنهاية الفصل، ومن بداية الفصل الثاني إلى الآية 29 ).

وهذه المميزات هي كالتالي:

  •    الطاعة. (في الفصل الأول بداية من آية 5 إلى الفصل الثاني من أوله إلي الآية 6 )
  •    المحبة. في الفصل الثاني من الآية 7 إلى الآية 17 ).
  •    الحق. (في الفصل الثاني والآية 18 إلي الآية 29 )

مميزات للمؤمنين أولاد الله الذين هم في علاقة روحية مع الله الذي هو محبة (الفصل3-5)

  وهذه المميزات هي كالتالي:

  • الطاعة. (في الفصل الثالث).
  • المحبة. (في الفصل الرابع).
  • الحق. (في الفصل الخامس).

يمكنكم قراءة المزيد من الموضوعات عن الدين المسيحي في القسم المخصص له بموقعنا.

السابق
من هو ايلون ماسك؟ اختراعاته واعماله
التالي
اسماء زوجات الرسول